سيدة بريطانية وجدت نفسها في موقف لا تحسد عليهمع ابنها مما اضطرها إلى غسل رأسه 23 مرة

سيدة بريطانية وجدت نفسها في موقف لا تحسد عليهمع ابنها مما اضطرها إلى غسل رأسه 23 مرة

أصيبت جايميلي ستيورات (23 عاماً) بالصدمة، عندما اكتشف أن طفلها البالغ من العمر 3 سنوات، غطى شعره بالفازلين، في محاولة للظهور بشكل لائق في أول يوم له في الحضانة.

وحاولت الأم لأكثر من 6 ساعات إزالة هذه المادة اللزجة عن شعر ابنها باستخدام الماء والشامبو والبلسم وحتى مساحيق غسيل الملابس دون جدوى، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.

ولجأت جايميلي إلى الإنترنت، في محاولة للحصول على مساعدة لحل المشكلة، واقترح أحد المواقع استخدام بودرة التالك لإزالة الفازلين، ولأنها لم تكن تملك مثل هذه البودرة، وقعت في خطأ جسيم، واستخدمت الدقيق بدلاً منها، لتتحول المادة إلى ما يشبه العجينة على رأس الطفل.



واحتاج الأمر إلى 23 عملية غسيل بالشامبو والمنظفات للتخلص من الفازلين والدقيق، لكن شعر الطفل لوكاس لا يزال يحتفظ بلمعة خفيفة.

وتقول جايميلي "استخدمت كل عبوة شامبو في المنزل، بالإضافة إلى عبوتي بلسم وكيس من دقيق القمح وعلبة من دقيق الذرة ونصف علبة من مسحوق الصابون".

وتضيف "تمكنت من إزالة غالبية الفازلين، لكن شعر طفلي لا يزال دهنيناً. أرجو أن يتساقط المطر حتى أتمكن من التخلص من هذا المأزق بجعله يرتدي قبعة عند ذهابه إلى الحضانة، وسأشرح للمعلمات ما حدث".



0 Response to "سيدة بريطانية وجدت نفسها في موقف لا تحسد عليهمع ابنها مما اضطرها إلى غسل رأسه 23 مرة"

إرسال تعليق